سباق الفورمولا إي في المملكة العربية السعودية

التحدي

نظراً لكونه الحدث الأول الأضخم من نوعه في مجال رياضة المحركات في المملكة، برز التحدي في توفّر الخبرات المحلية والبنى التحتية، بالإضافة إلي العديد من التحدّيات اللوجستية، والمتطلبات المستعجلة والأحوال الجوية الصعبة.

الحلّ

شكلنا فريقاً محترفاً من الخبراء الإقليميين والدوليين في سباقات الفورمولا، قمنا بالتركيز على السلامة ودقة التصميم وجودة التنفيذ، بالإضافة إلى المستوى الرفيع من خدمات تقديم الطعام والشراب، ليتناسب هذا الحدث مع حضور مجموعة من أصحاب السمو من العائلة الملكية.

النتيجة

حدث غير مسبوق ذو مستوى عالمي، تمّ بيع جميع تذاكره، وشكّل حدثاً هامّاً في تاريخ سباقات الفورمولا إي من حيث مستوى الضيافة المميز. ونتيجة لذلك، تلقينا المديح والإطراء من هيئة الرياضة العامة في المملكة، كشكر على ابتكارنا العديد من التجارب والفعاليات أثناء هذا الحدث الضخم.